المدونة

دراسة استقصائية تكشف أن غالبية المستثمرين العراقيين يفكرون في جنسية ثانية 

غالبية المستثمرين العراقيين فكروا بين وقت وآخر في الحصول على جنسية ثانية. فمن خلال دراسة اسقصائية أجرتها شركة ريتش اميجريشنوالتي تم فيها إرسال استبيان إلى عينة من السكان , وبشكل حصري للمستثمرين العراقيين المقيمين في العراق ، يمكننا تقديم رؤية أفضل لعقلية المواطنين العراقيين الأثرياء عندما يتعلق الأمر بالحصول على جنسية ثانية والهجرة.

غالبية المستثمرين العراقيين يفكرون في شراء جواز سفر ثان 

تظهر دراستنا أن 62.5٪ من عينة السكان قد فكروا في شراء جواز سفر ثانٍ ، مثل دول الكاريبي أو قبرصبينما نظر 17٪ في الأمر ولكنهم لم يقرروا بعد متابعته أم لا. قال 20.5٪ فقط ممن اشتركوا في الاستبيان أنهم لم يفكروا في شراء جنسية ثانية.

يعد شراء جوازات سفر ثانية ممارسة شائعة في العراق. وحيث أن جواز السفر العراقي تصحبه قيود كبيرة، فإن المستثمرين يبحثون عن حل يمكنهم من خلاله القيام بالسفر بدون تأشيرة ، إلى جانب زيادة حرية الحركة في التنقل لحلول الأعمال. يظهر هذا الوعي بالمسألة بشكل أكبر عندما سئل المشاركون في الدراسة عما إذا كانوا يعرفون شخصًا قد اشترى بالفعل جواز سفر ثانيا ؛ حيث أجاب 67٪ بنعم ، بينما 33٪ فقط لا يعرفون شخصًا اشترى جواز سفر ثانيا.

أسباب متنوعة لشراء جواز سفر ثان 

عندما سألنا المستثمرين العراقيين : عن سبب تفكيرهم في شراء جواز سفر ثانٍ ، وجدنا أنه لا يوجد سبب معين بالتحديد، حيث كانت الإجابات متنوعة. وقد اختارت الغالبية تعزيز حرية الحركة والتنقل أثناء السفر بدون تأشيرة، والتي تأتي من خلال جواز السفر الثاني كسبب رئيسي ، بينما تبعهم الآخرون دون فارق كبير كما هو موضح أدناه:

  •       32٪ بحاجة إلى جواز سفر ثانٍ لتحسين حرية التنقل أثناء السفر
  •       28٪ يعتبرون شراء جواز سفر ثان بمثابة خطة طوارئ (الخطة ب) بسبب عدم الاستقرار في المنطقة
  •       16٪ ذكروا أسبابًا متعلقة بالعمل (تسجيل الشركة ، المزايا الضريبية ، التجارة العالمية المحسنة ، إلخ) كسبب رئيسي
  •       4٪ كان ردهم أن جواز السفر الثاني وسيلة لتزويد أطفالهم بفرص تعليمية أفضل
  •       20% chose the “other” option

الدراسة تظهر أن غالبية المستثمرين العراقيين يفكرون في الهجرة 

تقول الغالبية العظمى ممن شاركوا في الاستبيان أنهم فكروا في الهجرة إلى بلد آخر ، حيث بلغت نسبتهم 87.5٪ . قالت الأقلية البالغة 12.5٪ أنهم لم يفكروا حتى يومنا هذا في الهجرة إلى دولة أخرى.

عند إعطاء خيارات متعددة للبلدان التي يرغبون في الهجرة إليها ، اختار غالبية الناس كندا ، وتأتي المملكة المتحدة في المرتبة الثانية. عند تحليل إجاباتهم، كانت نسب خياراتهم على النحو التالي:

الحصول على جواز سفر ثان أو الإقامة أسهل مما تعتقد 

إذا كنت تتفق مع غالبية المشاركين في هذه الدراسة الاستقصائية وترغب في معرفة المزيد عن الحصول على جواز سفر ثان أو الهجرة إلى بلد آخر فاتصل بشركة ريتش اميجريشنويمكن لاستشاري الهجرة لدينا مساعدتك في بدء رحلتك.

انتقل إلى أعلى